EMIRATES FIRE AND RESCUE COMPANY

Deutsch (DE-CH-AT)Arabic (العربية الموحدة)English (United Kingdom)
الصفحة الرئيسية » الشركة » مهنة » الوظائف الشاغرة
الأربعاء, 23 نيسان 2014
الوظائف الشاغرة

A working fire in a warehouse could be contained by attacks from 3 sides. The space above suspended ceiling of the building was used for storage which resulted in additional risks and difficulty to extinguish the fire. No persons were injured.

Flames engulfed the building at Airport Road from 3 sides reaching from ground floor to the 3rd storey and spreading back into the building via the windows and balconies when the first units arrived. The blaze was contained essentially to this size by up to 10 master-streams and nozzles. The search of the building discovered 8 persons who were rescued and treated by the Ambulance service. One firefighter was injured.

A fire in the escape staircase over three storeys caused tenants of the building being trapped by rapidly spreading smoke over 11 storeys. More than 25 people were rescued using smoke-hoods, some had to remain in the building under protection by firefighters. The fire was extinguished by three 1,5 inch nozzles. The smoke was removed by PPV. A baby was injured by smoke inhalation.

Due to exploding Gas-cylinders a fire in a barrack being attacked by Civil Defence Units spread to the 6th and 12th storey of a building under construction. Falling burning debris from the 12th storey’s construction material made an approach via the intermediate wooden stairway impossible. Burning beams falling imperiled the approach. The Fire was extinguished after several hours by exterior attack using a water-tower and 2,5 inch hoses from the adjacent buildings under construction. Additional German staff was called to the scene.

The approach to the villa was difficult due to parked cars and cost a lot of time. The principal reported no remaining persons in the villa upon arrival. The fire was extinguished by a combined interior and exterior attack.

When the Al Falah Platoon arrived at the scene 3 storey’s of a 12 storey residential building were on fire. Persons were leaving the building, the flames threatened to spread to the next building. The Fire was extinguished by combined interior- and exterior attack. The exterior attack was performed via a Turn Table Ladder and a Skylift as well as from the adjacent building’s balconies. No persons were injured.

A fire in a 1st storey flat with flames coming out of several windows led to 3 children being trapped in a flat at the 3rd floor. Two attack teams were employed to safeguard the children and extinguish the fire. A hydraulic platform was held at readiness.

A fire in an electrical room lead to the tenants of a high rise residential building panicing. About 200 to 300 people fled via the smoke filled staircase, about 80 were rescued, 30 thereof by means of a Turn-Table-Ladder. One person perished when falling due to failure of the ancient handrail in the staircase. The fire was quickly extinguished by a single 1,5 inch nozzle.

A small fire inside an air-condition duct filled extensive areas of the Marina Mall with smoke. The evacuation of the mall was effected by the security staff. After ventilation of the mall, suspended ceilings had to be taken down and a duct had to be opened using a grinder to get to the source of the fire.

المشروع

يعمل في مركز إطفاء خليفة (أ) للتدخل السريع رجال إطفاء شركة الإمارات للإطفاء والإنقاذ جنباً إلى جنب مع رجال الإطفاء من شرطة أبوظبي منذ نوفمبر من عام 2006. وتقع مدينة خليفة (أ) بين مدينة أبوظبي ومطار أبوظبي الدولي، ويقطنها حالياً حوالي 20,000 نسمة، في حين يبلغ سكان إمارة أبوظبي حوالي 1.75 مليون نسمة.

يقع المركز في قلب مدينة خليفة (أ) حيث إمكانية الوصول المباشر لشارع أبوظبي – دبي السريع وشارع المطار، وهو طريق سريع يربط بين مدينة أبوظبي ومطار أبوظبي الدولي. ويعد هذا الموقع مثاليا في سرعة الاستجابة للنداءات من أي اتجاه، خاصة فيما يتعلق بالوقت المستغرق للوصول إلى المطار الدولي وجزيرة ياس وشاطىء الراحة والمنطقة الصناعية في مصفح مما يشكل ميزة كبيرة لهذه المناطق.

التخصصات

إن أطقم التدخل السريع في مدينة خليفة هي الاحتياطي الأول لأي حرائق ضخمة تحدث في مدينة أبوظبي كما أنها ترسل بصفة متكررة في مهام دعم في إمارات دبي والشارقة. إلى جانب ذلك يضم مركز إطفاء مدينة خليفة ورشة أجهزة التنفس وهي المسئولة عن مراكز التدخل السريع في مدينة خليفة (أ) والفلاح ومحمد بن زايد. كما أن بعض أجهزة التنفس من مراكز إطفاء أخرى في منطقة مدينة أبوظبي تخضع للصيانة هنا. إلى جانب ذلك توجد شاحنة إنقاذ ثقيلة هي الأولى من نوعها في دولة الإمارات متمركزة في مركز الإطفاء.

العاملين بالمركز:

يتراوح في المعتاد عدد العاملين في مركز إطفاء مدينة خليفة (أ) في كل مناوبة 30 إطفائي وسائق، من بينهم اثنان من رجال الإطفاء الأوروبيين و8 آخرين من رجال إطفاء شركة الإمارات للإطفاء والإنقاذ من تركيا والأردن.

في سبتمبر من عام 2010 ، تم تشكيل فريق شركة الإمارات للإطفاء والإنقاذ في مركز إطفاء مدينة خليفة (أ) من:
• 1 رئيس فريق.
• 5 مشرفين.
• 4 إطفائيين أوربيين.
• 36 إطفائي من الأردن وتركيا.

وينقسم نظام الدوام كما يلي: أربعة ورديات أو مناوبات مدة كل منها 12 ساعة مع راحة بينها لمدة 24 ساعة، يتبعها فترة راحة لمدة 72 ساعة. وهي تطبق على أساس أربعة مناوبات.


المعدات والآليات:

يتألف أسطول مركبات وآليات الإطفاء المتمركز في مركز إطفاء مدينة خليفة (أ) من المركبات التالية:


• عدد 1 سيارة قيادة.
• عدد 1 شاحنة إطفاء وإنقاذ.
• عدد 1 تنكر بخزان سعة 7000 1/5001 رغوة إطفاء.
• عدد 1 تنكر بخزان سعة 16 0001.
• عدد 1 شاحنة إنقاذ ثقيلة.
• عدد 1 شاحنة مخصصة لأجهزة التنفس.
• عدد 1 مركبة بسلم إطفاء بارتفاع يصل إلى 54 متر.

الصفحة 9 من 11

المتواجدون الآن

يوجد 1046 زائر حالياً